المحتوى التوعويللأطفال 11-18

السمعة الإفتراضية (Digital Footprint)

ما هي البصمة أو السمعة الإفتراضية ؟

  • بصمتك الرقمية هي سمعتك على الإنترنت، أو ما يعرف اليوم بالسمعة الافتراضية. تتكون بصماتك الرقمية من المحتوى الذي تنشره وتشاركه؛ بالإضافة إلى المحتوى الذي ينشره الآخرون ويشاركونه معك وعنك . ويمكن أن تكون بصمتك الرقمية إيجابية أو سلبية وتؤثر على نظرة الناس إليك الآن أو في المستقبل. استخدم قائمتنا المرجعية البسيطة للمساعدة في إدارة سمعتك الافتراضية على الإنترنت والحفاظ عليها.

للحفاظ على السمعة الطيبة في الفضاء السيبراني, إتبع الخطوات التالية:

اجعل البصمة إيجابية. يعد الإنترنت طريقة رائعة لمشاركة إنجازاتك وإعلام الجميع بكل الأشياء الرائعة التي تقوم بها. أفضل طريقة للحفاظ على سمعتك الإلكترونية هي استغلال وقتك على الإنترنت للإبداع وترك بصمة إيجابية وراءك. على سبيل المثال: يمكنك كتابة مدونة لعرض كل الأشياء الجيدة التي تقوم بها أو إنشاء مقطع فيديو لتعليم الآخرين شيئاً مفيداً.

ابحث عن نفسك على الإنترنت. هل تعرف ماذا يقول الإنترنت عنك؟ يفضل أن تبحث عن اسمك على الإنترنت بانتظام. فأنت تدري ما المحتوى الذي تنشره عن نفسك ولكن هل تعرف ما ينشره الآخرون عنك؟ قم بإعداد تنبيهات Google: حيث تتلقى بريداً إلكترونياً في كل مرة يظهر فيها اسمك في نتائج بحث Google، تذكر: إذا ظهرت صفحات Instagram أو Twitter، فيمكنك تغيير ذلك عن طريق ضبط إعدادات الخصوصية الخاصة بك.

تحقق من إعدادات الخصوصية الخاصة بك. تأكد من أنك تعرف المعلومات التي تشاركها عبر المنصات الإلكترونية. تحتوي معظم مواقع التواصل الاجتماعي على إعدادات خصوصية لمساعدتك في إدارة المحتوى الذي تشاركه ومع من تشاركه؛ يمكنك تحديد ما إذا كنت تريد مشاركة منشوراتك مع جميع متابعيك عبر الإنترنت أو قائمة محددة من المتابعين. اعلم أن محتوى أصدقاءك يمكن أن يؤثر أيضاً على سمعتك الرقمية.

 فكر قبل أن تنشر. كن فخوراً بكل ما تنشره عبر الإنترنت ولا تحرج أي شخص. قبل أن تنشر صورة أو مقطع لصديقك وهو في موقف محرج أو سخيف، اسأل نفسك: هل ستكون سعيداً إذا قام صديقك بنشر هذه الصورة عنك؟ حتى لو كان بهدف المزاح؟

ما تنشره اليوم قد يبقى للأبد. إذا كنت تظن أن ما تنشره من صور ومقاطع سيختفي بعد فترة من الزمن، فكر مجدداً، لأنه يمكن لأحد ما أن يأخذ نسخة من هذا المحتوى ويخزنه ليقوم باستخدامه لاحقاً عندما يحتاج لذلك. فكن واعياً ولا تنشر أي شيء تساورك الشكوك حوله.

إلغاء التنشيط والحذف. إذا توقفت عن استخدام حساب على وسائل التواصل الاجتماعي، فمن الأفضل إلغاء تنشيط حسابك أو حذفه. يعني إلغاء تنشيط حسابك أنه لا يزال بإمكانك الوصول إلى المحتوى المنشور. بينما حذف الحساب يزيل الحساب بالكامل. بمرور الوقت، سيمنع ذلك ظهوره في نتائج البحث على موقع ما أو من خلال محرك بحث وسيزيل خطر اختراق الحساب دون علمك

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى